????? ????


إستعدادات تأمين يوم 3/7/2014 بمديرية أمن الأسكندرية

2014-07-01 01:01:30 - مشاهدات:32964



وكالة أنباء مصر المحروسة



 



 



إستعدادات تأمين يوم 3/7/2014 بمديرية أمن الأسكندرية



 



 



عقد السيد اللواء أمين عزالدين  مساعد الوزير لأمن الأسكندرية اجتماعا موسعاً ضم السادة قيادات مديرية الأمن  و الأدارة العامة للأمن المركزى و الأمن الوطنى و الأمن العام و ممثل عن " المنطقة الشمالية العسكرية "



وذلك لوضع خطة شاملة لتأمين الميادين والمنشآت خلال الأحتفال بذكرى يوم 3/7  ، حيث تم التشديد على ضرورة التعامل بحزم مع أى محاولات لإشاعة الفوضى بالشوارع. حيث تقرر خلال الاجتماع التعامل وفقاً للقانون لصد أى محاولة للاعتداء على المنشآت الهامة و الحيوية و الشرطية وذلك وفقاً لخطة وزارة الداخلية فى تأمين المنشأت بتسليح كافة المنشأت الشرطية بالأسلحة الثقيلة ، كما تم الاتفاق على إنشاء غرفة عمليات بالمديرية لتلقى البلاغات والتعامل الفوري معها من خلال التنسيق مع المنطقة الشمالية العسكرية و القوات البحرية بتوجيه الأقوال الأمنية المتمركزة بعدد من المناطق فى الوقت المناسب بالأضافة إلى الأنتشار المكثف لمجموعات الأنتشار السريع و المتمركزة بكافة الميادين و المجهزة بأحدث الأسلحة و المدربة للتعامل الفورى مع أعمال الشغب و التأكد من جاهزيتها للتعامل مع كافة اشكال الخروج عن القانون بكل حزم و حسمكما اكد سيادته على نشر قوات الحماية المدنية وخبراء المفرقعات بالميادين والشوارع الرئيسية مستخدمين الكلاب البوليسية للكشف عن المفرقعات مع تطبيق أحدث الأساليب العلمية فى التعامل مع الأجسام المشتبه فيها و لمواجهة أية تفجيرات إرهابية قد تحدث و مراقبة تلك الميادين و الشوارع من خلال تزويد عدد الكاميرات لمتابعة الحالة الأمنية بتلك الميادين كما وجه سيادته شرطة المرافق لرفع جميع الأشغالات فى محيط الأماكن و الميادين و التنسيق مع إدارة المرور بعمل خطة للأنتشار بأماكن التجمعات لعمل تحويلات مرورية وسحب الكثافات مع الأستعداد لتسهيل مأمورية سيارات الحماية المدنية و الأسعاف لمواجهة أى ظرف طارئ لا قدر الله ، فضلاً عن قيام الأكمنة الحدودية بدورها فى تأمين مداخل ومخارج المدينة من خلال نشر الأكمنة الثابتة والمتحركة بالطرق السريعة و الصحراوية لمنع دخول أى عناصر إجرامية مع الأستعداد لتطبيق خطة غلق المدينة , كما شدد سيادته على تكثيف التواجد بالمنشآت الشرطية والتعامل الفورى مع أى محاولات للاعتداء عليها من قبل مثيرى الشغب 



حيث وجه سيادته إدارة البحث الجنائى لتوزيع خدماتها السرية و توسيع دائرة الأشتباه الجنائى و السياسي من خلال التنسيق مع حارسى العقارات و إدارات الفنادق لمتابعة مستأجرى الشقق المفروشة و الوحدات الفندقية و متابعة المترددين على الميادين العامة و إعتلاء أسطح العقارات المطلة على تلك الميادين



كما وجه سيادته الأقوال الأمنية المتواجدة بدائرة كل قسم و المكونة من مجموعات الأمن المركزى و رجال المباحث الجنائية و بالأشتراك مع القوات المسلحة و المكلفة بمتابعة الحالة الأمنية بالمرور الدائم و المستمر بأنحاء المدينة و التعامل بكل حزم و حسم مع كافة أشكال الخروج عن القانون



حيث أكد سيادته على تواجد جميع المستويات الأشرافية و القيادية ميدانياً لمتابعة تنفيذ الخطة الأمنية بكل دقة



و الله ولي التوفيق