????? ????


المؤتمر الختامى " لمبادرة من إيد فى إيد " بالإسكندرية "جمعية قطرة حـــــياه"

2019-09-24 13:38:14 - مشاهدات:167



وكالة انباء مصر المحروسة



 ينشرها : سعيد سليم



المؤتمر الختامى " لمبادرة من  إيد فى إيد "  بالإسكندرية



"جمعية قطرة حـــــياه"



أقيم أمس الحفل الختامى لمبادرة إيد فى إيد لجمعية قطرة حياه بالإسكندرية بالتعاون مع منظمات المجتمع المدنى والجهات الحكومية لخدمة المجتمع المحلى السكندرى ضمن فعاليات مشروع مبادرات تنمية المجتمع بالتعاون مع هيئة إنقاذ الطفولة  وجمعية المرأة والتنمية والمركز المصرى لدعم المنظمات الأهلية ومديرية التضامن واللجنة العامة لحماية الطفولة بالإسكندرية حضر الحفل الختامى  ايمان فوزى  مدير مديرة التضامن الأجتماعى ومحمد يوسف مدير المشروع بهيئة انقاذ الطفولة و طارق جمال وكيل مديرية التضامن الاجتماعى وممثل عن جمعية المرآة والتنمية وكريم بياض مسئول المتابعة والتقييم بهيئة انقاذ الطفولة الدولية وسحر يس المسئول المالي بهيئة انقاذ الطفولة الدولية  ومجموعة كبيرة من رؤساء ومسئولى الجمعيات الاهلية والشخصيات العامة والتنفيذية وبعض رجال الصحافة والاعلام والمهتمين بالمشاركة المجتمعية حضر الحفل الختامى الفنان السكندرة المعروف إبراهيم الملاح واللواء هاشم أبو الفضل رئيس حى وسط الأسبق وسعيد سليم أمين عام الاتحاد العربى الأفريقى للتنمية المستدامة المتكاملة بالإسكندرية ومساعد الأمين العام وفاطمة محمد نائب أول أمين الاتحاد.





بدأ الحفل بالسلام الجمهورى ثم كلمة رئيس مجلس إدارة جمعية قطرة حياه عبير يسرى حيث قالت نتفق جميعاً على أن مجال عمل المجتمع المدني استطاع أن يحقق طفرة كبيرة في المجتمع المصري خلال السنوات الماضية فقد ساهم في تحمل المسئولية بجانب الحكومة





 فلا يمكن بأي حال من الأحوال الاستغناء أو تهميش دور المجتمع المدني في بناء وتنمية المجتمع أفراد ومؤسسات كشريك رئيس بعملية وخطط التنمية المستدامة ويظهر ذلك جليا بخطة الدولة 2030 من خلال الاشتراك في المشروعات التنموية والتي تهدف الى القضاء على الفقر والبطالة في الأماكن الأكثر احتياجا والفئات المهمشة وأيضا المساعدة في صناعة التمكين الاقتصادي الذي يعمل على تحقيق كرامة الانسان وقالت ان القطاع الخاص هو شريك رئيس بعتمد عليه ولنا فيه كل الحق فالمسئولية المجتمعية للقطاع الخاص تساعد وتنمي العمل التنموي ورجال الأعمال هم أصحاب فكر ولهم دول حقيقي ويؤمنون بالعمل التنظيمي وليس العشوائي.





ومن هذا المنطلق قامت جمعية قطرة حياه الخيرية لتنمية المجتمع بوضع مبادئ التأهيل والتمكين لفئات الشباب والمرأة ويظهر ذلك من خلال برامج وأنشطة قطرة حياه. فقد نفذت قطرة حياه العديد من التدخلات التي تعمل على مواجهة البطالة وتمكين أفراد الأسرة عن طريق ندوات التوعية التي تعمل على تعديل وتغيير المفاهيم وتمويل الطاقات السلبية والمعطلة إلى طاقات إيجابية وعاملة . وأيضا عن طريق التدريبات التي تؤهل لسوق العمل الحقيقي . وتوافقت الرؤى بين جمعية قطرة حياه وهيئة إنقاذ الطفولة متمثلة في مشروع مبادرات تنمية المجتمع





وعن (مُكَوِن التمكين الاقتصادي) قالت تم توقيع اتفاقية شراكة لتنفيذ مبادرة إيد في إيد بتمويل ودعم فني من هيئة إنقاذ الطفولة الدولية – برنامج الإتحاد الأوروبي لدعم منظمات تنمية المجتمع بالشراكة مع المركز المصري لدعم المنظمات الأهلية عن طريق الجمعية المحورية التي تعتبر السند والداعم فنيا وماليا وإشرافيا على المبادرات وهي جمعية " المرأة والتنمية " .





ثم تحدثت أسماء غنيم مدير مبادرة إيد فى إيد فى البداية وجهت الشكر للحضور واشادت بالجمعية ورئيس مجلس الإدارة عبير يسرى ورحبت زشكرت فريق العمل معها الذى عاش فترة عصيبة تم تحدى كل الظروف خلالها وتكلل العمل بالنجاح والوصول الى الحفل الختامى. وأوضحت ان المبادرة استهدفت قطاع التمكين الاقتصادى لحى المنتزة لعدد 80 سيدة أعمار من 18 الى 50 سنة من المرأة المعيلة والمطلقات والأرامل وأمهات ذوى الاحتياجات الخاصة وأستهدفن المبادرة أيضا عدد من الشبابا والفتيات حديثى التخرج من أعمار 18 الى 35 سنة لتاهيلهم لسوق العمل وتنفيذ المشروعات الصغيرة.





وقالت ان المستهدف للمبادرة 120 متدرب ومتدربة ووصل العدد الى 130 بنسبة 110% باجمالى 51 يوم للتدريبات مجمة وعدد 20 ساعة تدريب.





وتوالت الكلمات للضيوف ثم تم التكريم لبعض الشخصيات من الحضور فى بهجة وأستحسان من الجميع.